حلم عمرى

حلم العمرحلم جميل أكيد ان شاء الله حيتحقق
 
البوابةالرئيسيةدخولالتسجيل
من حقى احلم ومن حقك تحلم من حقنا كلنا نحلم , احلم على قد ماتقدر احلم زى متحب الاحلام من غير حساب من غير فلوس من غير تمن احلامنا من غير حصار من غير قيود , المهم ان انت تحلم و تحاول تحقق حلمك اوعى تسلم او تيأس او تتنازل عن حلمك , دة اللى يتنازل عن حلمه يتنازل عن حقه فى الحياه ....

شاطر | 
 

 أشرف عبدالباقى: أشفق على كل من هاجم (أبوضحكة جنان)!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
NOTY QUEEN
عــضـــو جــديـــد


عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 14/09/2009
العمر : 30
الموقع : فى حضن القمر

مُساهمةموضوع: أشرف عبدالباقى: أشفق على كل من هاجم (أبوضحكة جنان)!   الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 11:25 am



باينت ردود الأفعال تجاه مسلسل «أبوضحكة جنان»، الذى يروى قصة حياة الفنان الراحل إسماعيل ياسين، ففى الوقت الذى اتهمه البعض بالمبالغة والاستسهال فى محاولة تقليد «سمعة»، هناك من رأى أنه من أفضل مسلسلات السيرة الذاتية، التى قدمها التليفزيون أخيرا.

الفنان أشرف عبدالباقى بطل المسلسل يرفض حملات الهجوم، التى تعرض لها العمل، ويتهم النقاد بعدم الدقة فى كثير من الأحيان، ويشدد على أن كل الوقائع التى شهدها المسلسل حقيقية ولا تحمل أى قدر من المبالغة.

وجاء سفر الفنان أشرف عبدالباقى إلى الولايات المتحدة، حيث قضى هناك الأيام الأولى من شهر رمضان، ليجعل البعض يؤكد أنه كان يسعى لتفادى حملات الهجوم المتوقعة على المسلسل فاختار الهروب بعيدا..

من تلك النقطة بدأ حوارنا مع أشرف عبدالباقى فابتسم، وقال مازحا: لم أسمع من قبل عن ممثل تعرض للضرب لأنه قدم عملا لم يحظ بإعجاب الجمهور، ولهذا فإن هروبى لأمريكا غير صحيح تماما، وأتذكر جيدا تلك الجملة التى قلتها للمخرج محمد عبدالعزيز فى آخر يوم تصوير إننى راضٍ تماما عما فعلته فقد بذلت كل ما لدىّ من جهد ولم يعد لدىّ المزيد لأعطيه لهذه الشخصية، ومهما كانت نتيجة رد فعل الناس والنقاد فلن أحزن أو أتأثر.

الشروق: ما تعليقك على الكم الكبير من النقد الذى تعرضت له مع بداية ظهورك فى العمل؟
أشرف: شعرت بسعادة كبيرة لأننى تأكدت أن العمل لفت الانتباه وحظى باهتمام النقاد.

الشروق: ولكن كثيرا من هذا النقد جاء ضدك؟
أشرف: لا أنظر للموضوع من هذا الاتجاه خاصة أن كثيرا مما قرأته غير مبنى على أسس موضوعية ومعظمه جاء اجتهادا.. الأمر الذى دفعنى للإشفاق على كاتبه.. فهل نتصور أن هناك من كتب بعد الحلقة التاسعة من المسلسل قائلا إنه لم يشعر بوجود الفنان صلاح عبدالله فى العمل فضحكت كثيرا خاصة أن أول ظهور للفنان صلاح عبدالله كان فى الحلقة الثانية عشرة، وهناك من أثنى على أدائى، ولكنه حزين لأننى غنيت المنولوجات بصوتى، وهذه مفارقة أخرى خاصة أننا استعنا بالمنولوجات بصوت إسماعيل ياسين، واكتفيت أنا بحركة الشفايف والأداء فقط.

الشروق: وهل هناك نقد آخر أثار حفيظتك؟
أشرف: قرأت مرة لناقد يؤكد أن إسماعيل ياسين لم يعان بهذ الشكل، الذى عرضناه فى المسلسل وأن هذه ليست طريقة تعامله مع الناس، واتهمونى أننى استسهلت وقمت بتقليد أدائه من خلال تأثرى بأفلامه، وكأن هذا الناقد وحده من اشتغل على الشخصية وبحث عنها بعد أيام قليلة من عرض المسلسل، ونحن الذين نحضر لهذا العمل منذ أكثر من عام لم نشتغل على الشخصية، ولم نتأكد من كل شىء قبل التصوير.

الشروق: لكنك بالفعل قدمت لنا نفس حركات «سمعة» فى أفلامه وكأنها «لزماته» فى الحياة العادية أيضا؟
أشرف: هذا الكلام لا غبار عليه أبدا وهذا الأمر تحديدا كان مقصودا فلم يشاهد أحد كيف كان يتعامل إسماعيل ياسين فى حياته الخاصة وعندما أقدم عملا عنه وأنا شكلى بعيد عن ملامحه فلابد أن أستعين «بلزماته» وحركاته حتى أوحى للناس بالشخصية، وهذا ما حدث بالفعل حيث أكد لى كثيرون أنهم نسوا أننى أشرف عبدالباقى، الذين حفظوا وجهه طوال 25 عاما، ولم يتذكروا سوى إسماعيل ياسين، كما أننا لم نستعن «بلزماته» طوال الأحداث، فلم يكن يجوز فى المشاهد الحزينة مثلا أن أقول «السلااامو عليكوو»أو «يا دهوتى يا عمتى»، حيث قدمنا أداء يناسب طبيعة المشهد بجديته أو عفويته.

الشروق: أكثر ما كان يميز «سمعة» هو فمه الكبير.. وطوال الحلقات وأنت تحاول توسيع فمك لتقنع المشاهدين بالتشابه بينكما؟
أشرف: وماذا بيدى أن أفعل سوى ذلك.. فالحل الوحيد أن أجرى عملية تجميل لتكبير فمى ولحظتها سيكون مسلسل «أبوضحكة جنان» آخر أعمالى وأعلن بعده اعتزالى، وما أقصده أننى حرصت على عملية الإيحاء بمعنى أن أوحى للمشاهد بأننى إسماعيل ياسين بالأداء والروح بعيدا عن الشكل.

الشروق: لكن كلود إبراهيم الماكيير الخاص بالعمل كان يمكنه صناعة ماسك مطابق لـ«سمعة» بعيدا عن العمليات الجراحية؟
أشرف: هذا حقيقى، ولكن فى هذه الحالة يجب أن أجلس بين يديه نحو 8 ساعات يوميا كى يصنع هذا الماسك، وأن أقوم بالتصوير نحو 4 ساعات يوميا فقط، وهذه كارثه أخرى فنحن هنا نتحدث عن أبطأ معدل تصوير فى العالم.

الشروق: هل تعتقد أن خمس حلقات لاستعراض طفولة إسماعيل يس مبالغ فيها؟
أشرف: لو كنا نتحدث عن 15حلقة يكون الرقم حينئذ مبالغ فيه، ولكننا نتحدث عن طفولة أثرت فى صاحبها طوال حياته، فالمعاناة التى مر بها إسماعيل يس ووفاة والدته وزواج أبيه من إنجليزية قاسية القلب ونشأته مع جدته الكئيبة، التى كانت تحثه على الذهاب معها إلى المقابر ومحاولاته لتقليدها باستمرار ثم تأثره بها فيما بعد عندما دخل مجال التمثيل واستخدامه لـ«لزماتها» وطريقة حديثها، التى كانت إحدى مميزاته، كل هذا تاريخ للشخصية ملئ بالدراما لا يجب أن نغفله، ونحن كممثلين نبحث عن تاريخ الشخصيات التى نلعبها.. فكيف نتهم بالمبالغة فى استعراض تاريخ شخصية بهذا الثراء الدرامى.

الشروق: أنت ترى أن إسماعيل يس شخصية ثرية دراميا؟
أشرف: بكل تأكيد فهى شخصية مرت بأحداث لا يتخيلها أحد ولو كنا قدمنا بعضا منها فى عمل مختلف لاتهمنا البعض بالمبالغة والتهويل، ولقد تأثرت بها منذ اللحظة الأولى، التى قرأت فيها السيناريو، ولم أستطع أن أنام حتى قرأته كاملا فقد كان لدىّ حماس لكى أعلم ماذا فعل إسماعيل فى هذا الموقف وكيف وصل إلى هذا المكان.. فالعمل ملئ بالأحداث والتغيرات.

الشروق: ولكن ألا ترى أنكم فى هذا العمل عرضتم الصورة المسيئة فى حياة فنان محبوب وفى قلوب كل الأجيال عندما أظهرتموه سارقا ومروجا لعملات مزيفة؟
أشرف: إسماعيل ياسين من أقوى الفنانين الذين سمعت عنهم وعاصرتهم.. فأحيانا نرى بعض الزملاء يتعمدون استخدام كلمات إنجليزية فى كلامهم فى إشارة منهم لتعليمهم الأجنبى، ولكن إسماعيل لم يفعل فهو الذى لم يعترض على تمثيل قصة حياته فى مسلسل كامل من 30 حلقة، وتمت إذاعته بشبكة صوت العرب، وقد استعان برفيق دربه أبوالسعود الإبيارى ليحكى له قصة حياته، وسجل قصة حياته بصوته على شرائط كبيرة ثم شرائط عادية ثم ديجيتال أى تمت الاستعانة بأحدث الوسائل لحفظ هذا الكنز الكبير، وأؤكد أننا نقدم مسلسل سيرة ذاتية متفوقا على كل الأعمال ليس فى مصر فحسب بل فى العالم كله لأننا اعتمدنا على مصدر موثوق فيه، وهو صاحب السيرة الذاتية نفسه، والمثير هنا أننى أقرأ لمن يصر أن إسماعيل يس ابن طبقة راقية ولم يرتكب هذه الأشياء.

الشروق: هل عدد حلقات مسلسل «أبوضحكة جنان» 30 حلقة مثل المسلسل الإذاعى؟
أشرف: نعم، ولن نزيد أى حلقة إضافية رغم أن العمل يستحق وأستطيع القول إن هذا المسلسل من أكثر الأعمال حركة فلا يعانى مطا وتطويلا، فحتى الحلقة الـ11 كان هناك أكثر من 36 حدثا بخلاف مسلسلات أخرى لم يحدث بها سوى 3 أحداث وأحيانا اثنين، فالمشاهد إذا فاتته دقائق قليلة من العمل يشعر أن فاته الكثير من الأحداث، وهو من أكثر الأعمال سرعة فى الإيقاع قدمتها فى حياتى، ويكفى المرحلة الأخيرة من حياة إسماعيل يس، التى أتعبتنى نفسيا للغاية، ولا أريد أن أخوض فيها الآن لأترك الفرصة لكم لمشاهدتها ولكنها مرحلة غنية جدا بالأحاسيس المختلفة.

الشروق: ألا تتفق معى أن اسم المسلسل يخالف مضمونه.. فكيف يكون الاسم «أبوضحكة جنان» وكل أحداثه حزينة؟
أشرف: أتفق معك بكل تأكيد ولكن هناك تعمدا من وراء هذا، فإسماعيل يس المضحك نحن نعلمه جيدا من خلال 422 فيلما، قدمها لنا ولكن ما وراء هذا لا أحد يعلم شيئا عنه، وعموما نحن لم نسع لتقديم صورة قاتمة، ولكننا مزجنا خطا كوميديا بسيطا فى الشخصية بعد أن أضفنا لزماته وحركاته المبهجة، وعليه فالمسلسل صادم وممتع فى نفس الوقت.

الشروق: هل غضبت لعدم عرض المسلسل على التليفزيون المصرى؟
أشرف: لا أبدا، بل شعرت بضيق شديد وحزن لأن ترتيب التليفزيون المصرى جاء متأخرا فى قائمة أفضل القنوات من حيث نسبة المشاهدة!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أشرف عبدالباقى: أشفق على كل من هاجم (أبوضحكة جنان)!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حلم عمرى :: أخـــــبــــــــــــــارنـــــــا :: اخبار الفن-
انتقل الى: